أخبارناسلايد أخبار

تحسن ملحوظ بسعر صرف الليرة السورية وشكاوى من ارتفاع الأسعار

عبد السلام المرعي

 

شهدت الليرة السورية الجمعة، تحسناً ملحوظاً في أسعار صرفها مقابل الدولار الأمريكي والعملات الأجنبية الأخرى، وسط شكاوى للمدنيين من بقاء أسعار السلع مرتفعة رغم التحسن الملحوظ لليرة في عموم محافظة إدلب وارياف حلب شمالي سوريا.

 

وبحسب مكاتب الصرافة غرب حلب، فإن سعر صرف الليرة السورية أمام الدولار الأمريكي قد سجل 1700 ل. س للشراء 1750 ل. س للمبيع، وسط تحسن مستمر لسعر الصرف.

 

 

كما اشتكى الأهالي في غالب مناطق الشمال السوري من بقاء غالب أسعار المواد والسلع الغذائية والتجارية مرتفعة، رغم تحسن سعر صرف الليرة.

 

 

وتسبب ذلك بسخط في الشارع السوري شمالي سوريا، فأُطلِقت مسميات على التجار من تجار للدماء وتجار للأزمات وتجار الدولار وغيرها.

 

وفي لقاءات أجراها مراسل منتدى الإعلاميين السوريين مع بعض المدنيين في الشارع أظهر جميع المتحدثيين غضبهم من احتكار التجار للأسواق ووصفهم البعض بأنهم عملاء لحكومة الأسد وشركاء له في تجويع الشعب وفرض الحصار على الشمال السوري.

 

 

وقد وجه بعض المدنيين نداءً لجميع التجار الأحرار بمراعاة ظروف الناس وصعوبات المعيشة التي تشهدها المناطق المحررة والانتشار الكثيف للسكان في مخيمات الشمال السوري.

 

 

إضافة لمناشداتٍ بالجملة للجهات المسؤولة لوضع حدّ لحالة الفوضى الاقتصادية التي تشهدها أسواق الشمال عقب كل ارتفاع أو انخفاض في الأسعار في ضرب واضح لكلّ القرارات الصادرة باستبدال الليرة السورية بنظيرتها التركيّة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى