أخبارناسلايد أخبار

صفيحة تذكارية في المكان الذي قتل فيه الطيار الروسي في ريف إدلب الجنوبي.

 

وضع الاحتلال الروسي صفيحة تذكارية في المكان الذي أُسقِطت
فيه الطائرة الحربية الروسية S25 أثناء قصفها لمدينة سراقب تحديداً في المكان الذي قفز فيه الطيار بمظلته قبل أن يلقى مصرعه بجانب الصخرة بعد اشتباكٍ مع الثوار في بلدة معصران بريف سراقب الشرقي وذلك في شباط عام 2018

الجدير بالذكر أن الطائرة الروسية S25 أقلعت من قاعدة حميميم بريف اللاذقية وأعلنت وزارة الدفاع الروسية حينها أن الطائرة أُسقطت بمضاد جوي محمول على الكتف أثناء قيامها بعملية عسكرية شرق إدلب كما أوضحت الوزارة أن الطائرة
يقودها الرائد رومان فيليبوف وهي من طراز سوخوي 25 المعروفة بـ ” الدبابة الطائرة ” وذلك لمتانتها وقوة تصفيحها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى