أخبارنا

غياب تام للمراكز الطبية في منطقة دير سمعان بريف حلب الغربي

غياب تام للمراكز الطبية في منطقة دير سمعان بريف حلب الغربي.

إعداد: مصطفى شريف أمين

خاص|منتدى: تجاوز عدد السكان في بلدة دير سمعان بريف حلب الغربي 5 آلاف نسمة بالإضافة لأعدادٍ كبيرة من النازحين من ريفيّ إدلب وحلب جراء العمليات العسكرية التي شنتها قوات الاحتلال الروسي وميليشيات النظام.

يترافق ذلك مع غياب تام للقطاعات الطبية والصحية ودعم المنظمات الإنسانية عن البلدة.

وأكد مصدر لمراسل منتدى الإعلاميين السوريين أن أعداداً كبيرة من سكان ونازحي بلدة دير سمعان يواجهون صعوبةً في ظل افتقار البلدة لوجود أيّ مشفى أو مركز صحّي وحتّى عيادات طبية خاصة.

يضطر سكان بلدة دير سمعان للجوء للمراكز الطبيّة المتواجدة في مدينة دارة عزة حيث تبلغ المسافة بين بلدة دير سمعان ومدينة دارة عزة مايقارب 7 كم.

ويناشد السكّان الجهات المسؤولة والمنظمات الطبيّة إقامة وإن مركز متنقّل يخدّم الأهالي ويخفّف من معاناتهم..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى