أخبارنا

قرارٌ مفاجئ للحكومة المؤقة يفرض حظراً للتجوال وفصل مناطق لمنع تفشي كورونا.

قرارٌ مفاجئ للحكومة المؤقة يفرض حظراً للتجوال وفصل مناطق لمنع تفشي كورونا.

متابعات|| أصدرت الحكومة السورية المؤقتة قراراً مفاجئاً يقضي بوقف حركة العبور (دخول وخروج) للأشخاص والمركبات العامة والخاصة بين مناطق: عفرين، إعزاز، جنديرس، الشيخ حديد، راجو، معبطلي، بلبل، شران، بتاريخ 17/4/2020 الساعة السادسة مساء وحتى إشعار آخر.

فيما استثنى القرار الأشخاص الذين يقومون بإنتاج المواد اللازمة أو نقلها بمواصلة الأنشطة التجارية، ولا سيما اللوازم الأساسية والأدوية والمستلزمات الطبية، شريطة حصولهم على إذن مسبق من قبل المجلس المحلي (بالتنسيق مع الشرطة المدنية والشرطة العسكرية) الذي بدوره يعمل بالتنسيق مع الأجهزة المختصة بضبط وتنفيذ هذه الإجراءات ويتوجب على العاملين إثبات العمل الذي قاموا به، وتسليم المواد خلال (48) ساعة

إضافة لاستثناء الأشخاص الذين قدموا من منطقة إدلب لأسباب قاهرة بعد اطلاع إدارة الشرطة العسكرية وجهاز الأمن العام على حالتهم، وحصولهم على وثيقة إذن سفر من قبل المجلس المحلي.

حظر تجول جزئي

القرار بدوره فرض حظر تجول والبقاء في المنازل في المناطق المذكورة في القرار لكل من مواليد ما بعد 01/01/2008 (الذين تقل أعمارهم عن 12 عاماً)، ومواليد ما قبل 01/01/1956 (فوق سن65) بتاريخ 17/04/2020 اعتباراً من الساعة السادسة مساء.
إضافة لإغلاق أماكن الجلوس في جميع المطاعم والمقاهي، ويبقى العمل على تقديم الخدمات على شكل توصيل الطلبات، أو حصول صاحب الطلب على الوجبة من المكان فقط إضافة لإلزام بائعي البسطات ب ٣ أمتار بين كل بسطة مع إلزامهم بشكليات السلامة..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى