أخبارنا

لاجئة سورية ترتكب جريمة قتل في ولاية قونيا

لاجئة سورية ترتكب جريمة قتل في ولاية قونيا

متابعات|منتدى: ﺃﻓﺎﺩﺕ ﻭﺳﺎﺋﻞ ﺇﻋﻼﻡ ﺗﺮﻛﻴﺔ، ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺍﻟﺴﺒﺖ، ﺃﻥ ﻻﺟﺌﺔ ﺳﻮﺭﻳﺔ ﻓﻲ ﺗﺮﻛﻴﺎ ﺃﻗﺪﻣﺖ ﻋﻠﻰ ﻗﺘﻞ ﻃﻔﻞ ﺯﻭﺟﻬﺎ ﺍﻟﺒﺎﻟﻎ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﻤﺮ 7 ﺳﻨﻮﺍﺕ ﻓﻲ ﻭﻻﻳﺔ ﻗﻮﻧﻴﺎ ﻭﺳﻂ ﺟﻨﻮﺏ ﺍﻷﻧﺎﺿﻮﻝ .

ﻭﻓﻲ ﺍﻟﺘﻔﺎﺻﻴﻞ، ﻗﺎﻟﺖ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﻮﺳﺎﺋﻞ ﺇﻥَّ ﺍﻟﺤﺎﺩﺙ ﻭﻗﻊ ﻓﻲ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﻣﻴﺮﺍﻡ ﺍﻟﻤﺮﻛﺰﻳﺔ، ﻣﺸﻴﺮﺓً ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﺯﻭﺟﺔ ﺍﻷﺏ “ ﺭﺷﺎ ﻋﺜﻤﺎﻥ ” ﺍﻟﺒﺎﻟﻐﺔ ‏( 27 ﻋﺎﻣﺎً ‏) ، ﻗﺎﻣﺖ ﺑﻀﺮﺏ ﺍﻟﻄﻔﻞ “ ﻋﺰﺍﻡ ﺍﻟﻌﺒﺪﺍﻟﻠﻪ ” ﺍﻟﺒﺎﻟﻎ ‏( 7 ﺃﻋﻮﺍﻡ ‏) ﺿﺮﺑﺎً ﻣﺒﺮﺣﺎً ﻓﻲ ﻣﻨﺎﻃﻖ ﻣﺘﻔﺮﻗﺔ ﻣﻦ ﺟﺴﻤﻪ، ﻣﺎ ﺃﺩﻯ ﻟﻮﻓﺎﺗﻪ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻔﻮﺭ .

ﻭﺍﺩّﻋﺖ ﺯﻭﺟﺔ ﺍﻷﺏ “ ﺭﺷﺎ ” ﺑﻌﺪ ﺃﻥ ﺍﺗﺼﻠﺖ ﺑﺄﻗﺮﺑﺎﺋﻬﺎ ﺑﺄﻥ ﺍﻟﻄﻔﻞ ﻣﺮﻳﺾ ﺑﻔﻴﺮﻭﺱ “ ﻛﻮﺭﻭﻧﺎ ” ﺍﻟﻤﺴﺘﺠﺪ ﻭﺑﺄﻥ ﻭﺿﻌﻪ ﻳﺰﺩﺍﺩ ﺳﻮﺀﺍً، ﻭﻧﺘﻴﺠﺔ ﺧﻄﻮﺭﺓ ﺣﺎﻟﺘﻪ ﺑﺎﻟﻔﻴﺮﻭﺱ ﺗﻮﻓﻲ .

ﻭﺃﻭﺿﺤﺖ ﺃﻧﻪ ﻭﺑﻌﺪ ﺗﺪﺧﻞ ﻓﺮﻕ ﺍﻟﺼﺤﺔ ﻭﺍﻟﺸﺮﻃﺔ، ﻭﻭﺻﻮﻟﻬﻢ ﺇﻟﻰ ﻣﻜﺎﻥ ﺍﻟﺤﺎﺩﺙ ﻟﻠﻘﻴﺎﻡ ﺑﺎﻹﺟﺮﺍﺀﺍﺕ ﺍﻟﺨﺎﺻﺔ ﺑﻤﺮﺿﻰ ﻛﻮﺭﻭﻧﺎ، ﺗﺒﻴﻦ ﺃﻥ ﺍﻟﻄﻔﻞ “ ﻋﺰﺍﻡ ” ﻓﻘﺪ ﺣﻴﺎﺗﻪ ﺑﺴﺒﺐ ﺍﻟﺘﻌﺬﻳﺐ، ﺣﻴﺚ ﻇﻬﺮﺕ ﺍﻟﻜﺪﻣﺎﺕ ﻋﻠﻰ ﺟﺴﺪﻩ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى