لقاءاتمرئياتمنوعات

لوحاتُ آية عنوان نجاح وتحدٍّ للتهجير والحرمان من المدرسة.

“حرماني من مدرستي خلّاني أرسم بشكل أكبر لعبّر عن الي جوّاتي ”
كلمات لآية محمد ديب 18 عاماً المهجرة من حلب إلى كفر تخاريم شمال إدلب والتي حوّلت معرض رسوماتها إلى فسحة للأهالي للخروج من جوّ الحرب.
تصوير – أحمد بنشي
مونتاج – محمد رحّال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى