شهداء الإعلام الحر

عام مضى على فقد الثورة رائد الفارس وحمّود جنيد، عامٌ مرّ على الجريمة.

عام مضى على فقد الثورة رائد الفارس وحمّود جنيد، عامٌ مرّ على الجريمة.
اعتقدوا أنهم سيخرسون صوت الحق ومادَرَوا أن خلف رائد وحمّود وكلّ شهيد سوري آلاف أشجار الليمون، ومحال أن ينتهي الليمون
محالٌ أن يموت صوت الحق في بلدي
كلّنا رائد وحمّود
كلّنا كفرنبل
كلّنا الثورة.

#منتدى_الإعلاميين_السوريين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى