مرئياتمنوعات

رغم مرارة الاعتقال والتعذيب والتهجير، حملَ معه مهنته التي يحبّ ليبدعَ بها في مكان آخر.

رغم مرارة الاعتقال والتعذيب والتهجير، حملَ معه مهنته التي يحبّ ليبدعَ بها في مكان آخر.
عبد العزيز خوري شاب من حمص يصنع نجاحه بالإصرار والعمل.

تصوير – أبو الجود الحلبي

#إدلب_تحت_النار
#IdlibUnderFire
#منتدى_الإعلاميين_السوريين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى