لقاءاتمرئياتمنوعات

“خسرت أغلى الشي عندي، عيوني”

"يوسف الحسين" يروي قصة حياةٍ يملؤها الألم

فيديو

“قصفتنا الطيارة وخسرت أغلى الشي عندي، عيوني، عايش كآبة ومالي غير الله وأختي”
كلمات من قلب محروق ليوسف الحسين من أبو الزندين قرب الباب والذي فقد بصره بقصف جوّي روسي.

اعزاز / ريف حلب الشمالي
تصوير ومونتاج – جمعة علي’هذيان حر’

 

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. لاتحزن يا صديقي فالمصاب جلل
    ‏قال الله تعالى
    ‏(وَكَذَٰلِكَ مَكَّنَّا لِيُوسُفَ فِي الْأَرْضِ)
    لو فرج الله عن يوسف في أول ابتلائه لما آلت إليه خزائن مصر كلها
    ‏قد يطول الألم ليكون الأمل (استثنائيآ)
    اللهم فرج عنا وعن المسلمين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى